ابن كيران: كان على ماكرون أن يعتذر للمسلمين عن خرجاته السابقة

أكد عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة السابق، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، كان عليه أن يعتذر للمسلمين عن سوء الفهم، معبرا عن أسفه لعدم قيام الرئيس الفرنسي بهذه الخطوة.

وقال ابن كيران، خلال استضافته في قناة الجزيرة مباشر، مساء اليوم، إن “حديث ماكرون عن عدم فهم كلامه، أمر إيجابي لكنه غير كاف”.

ودعا ابن كيران الدول الأوروبية والغربية إلى العمل على إصدار قانون دولي، يمنع شتم الأديان والأنبياء“، مضيفا بالقول “إذا كان الرئيس الفرنسي صادقا في ما يقول، عليه أن يسير في هذا الاتجاه، لأنه يعتبر أن سن قانون يمنع التشكيك في الهلوكوسك ضروري، وأنا لا أمانع في هذا الأمر، ومن حقهم ذلك”.

L’article ابن كيران: كان على ماكرون أن يعتذر للمسلمين عن خرجاته السابقة est apparu en premier sur فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

بواسطة ، منذ

طبيب: لحظة يغدر كورونا ضحاياه ويفتك بالقلب والرئة معتقدين أنه زكام !

قال محمد الزيزي، أخصائي في أمراض الجهاز التنفسي والحساسية وأمراض القلب والشراين، خلال حوار له مع “فبراير”، إن فيروس كورونا يؤثر بشكل كبير على الجهاز التنفسي، مشيرا إلى أن الفيروس في المرحلة الأولى يكون في شكل إلتهاب في الجهاز التنفسي الأفقي.

وأشار الأخصائي خلال حديثه أن الفيروس يتسلل إلى خلايا الرئة في الأسبوع الثاني من الإصابة، مما يتسبب في سعال حاد، وضيق في التنفس.

وأفاد المتحدث ذاته، فيروس كورونا يمكنه أن يؤثر بشكل كبير على شراين القلب، حيث يتسبب في اختناق الأنسجة مما يتسبب في جلطة على مستوى القلب.

والجدير بالذكر أنه أوضح الباحثون بمركز العلوم الصحية بجامعة تكساس ومعهد تكساس لأمراض القلب بالولايات المتحدة، أن فيروس كورونا المستجد يمكن أن تكون له عواقب وخيمة على صحة القلب، حتى بين الأشخاص الذين لم يعانوا في السابق من أمراض القلب والأوعية الدموية.

وكشف الباحثون في دراستهم المرجعية التي نُشرت في دورية الجمعية الطبية الأمريكية (JAMACardiology) أن عدوى “كوفيد – 19” يمكن أن تسبب التهاب الأوعية الدموية وعضلة القلب، وعدم انتظام ضربات القلب.

L’article طبيب: لحظة يغدر كورونا ضحاياه ويفتك بالقلب والرئة معتقدين أنه زكام ! est apparu en premier sur فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

بواسطة ، منذ

ماكرون: بلدنا ليس لديه مشكلة مع أي دينٍ كان

قال إيمانويل ماكرون في تدوينة له عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك، إن بلاده فرنسا ليست لها أي خلاف مع أي ديانة أخرى، وذلك بعد الضجة التي خلقها تصريحه حول تشبته بالرسوم المسيئة للرسول.

وكتب ماكرون في تدوينته: “خلافاً لكثير مما سمعت وشاهدت على وسائل التواصل الاجتماعي في الأيام الأخيرة، فإنّ بلدنا ليس لديه مشكلة مع أي دينٍ كان. وجميع هذه الأديان تمارَس بحرية على أرضه. ليس هناك وصم: فرنسا متمسكة بالسلام وبالعيش معاً.

من جهة آخرى قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء الرسوم المسيئة للنبي محمد، مشددا على أن حكومته لا تقف خلف هذه الرسوم.

وفي مقابلة مع قناة الجزيرة القطرية، قال ماكرون إن “الرسوم الكاريكاتورية ليست مشروعا حكوميا بل هي منبثقة من صحف حرة ومستقلة غير تابعة للحكومة”. وأضاف أنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء هذه القضية.

وأضاف ماكرون “أعتقد أن ردود الفعل كان مردها أكاذيب وتحريف كلامي ولأن الناس فهموا أنني مؤيد لهذه الرسوم”، وتابع: “هناك أناس يحرّفون الإسلام وباسم هذا الدين يدّعون الدفاع عنه”.

وقال ماكرون إن المسلمين هم الأكثر تضررا من تصرف هؤلاء الذين يحرفون الإسلام.

وكان ماكرون، شدد في وقت سابق على أنه سيواصل محاربة التطرف من دون هوادة كي يتمكن الفرنسيون من عيش إيمانهم.

يأتي ذلك، عقب مقتل 3 أشخاص بهجوم بسكين على كنيسة نوتردام في مدينة نيس جنوب البلاد.

وحذر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان أمس من احتمال وقوع مزيد من الهجمات على الأراضي الفرنسية. وأضاف “نحن في حرب وفي مواجهة عدو خارجي وداخلي، وفي مواجهة الأيديولوجية الإسلاموية”.

ولكنه رأى أنه لا ضرورة لتغيير الدستور لحماية الفرنسيين من الهجمات الإرهابية.

L’article ماكرون: بلدنا ليس لديه مشكلة مع أي دينٍ كان est apparu en premier sur فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

بواسطة ، منذ