لازالت قصة لبنى تسيل المزيد من المداد. فقد روت صديقتها كيف أنها كانت تعرفها عز المعرفة، ولو كانت لديها علاقة بهذا الشخص المتزوج وله ولدان ويعمل في “لافيراي”، لأخبرتها بذلك، لكنها مقتنعة أنها لم تكن لديها أية علاقة به، اللهم محاولته اختطافها واغتصتبها، مؤكدة أنها حافظت على شرفها، وسعت إلى حماية منها نفسه، الشيء الذي ترتب عنه ظهور ندوب على عنق الجاني، الذي تم اعتقاله.

The post صديقة لبنى المقتولة: حملها غير صحيح وماتت دفاعا عن شرفها “ appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *