أظهرت التحاليل المخبرية، التي خضع لها فريق الراسينغ البيضاوي لكرة القدم، إصابة أحد اللاعبين وعضو بالطاقم التقني وآخر بالطاقك الطبي لاعبين بفيروس كورونا المستجد، الشئ الذي دفع مسؤولي الفريق إلى تعقيم مرافق ملعب الأب جيكو، الذي يجري فيه الراك تداريبه استعدادا لاستئناف البطولة الاحترافية الدرجة الثانية، نهاية شهر يوليوز المقبل، بعد توقفها شهر مارس الماضي جراء تفشي كوفيد 19.

ومن المنتظر أن تقدم إدارة الراسينغ على إعادة التحاليل التي خضع لها كل مكونات الفريق من أجل التأكد من صحتها.

يشار إلى أن الأندية الوطنية، ومن قرار جامعة كرة القدم، استئناف البطولة، خضعت لفحوصات للكشف عن فيروس « كورونا »، وذلك وفق البروتوكول المسطر من قبل الجامعة الملكية، حيث أثبتت هذه التحاليل وإلى حدود الآن، خلو مجموعة من الأندية من الوباء، باستثناء اتحاد طنجة (حامل الامتعة)، والرسينغ البيضاوي (ثلاثة لاعبين).

وبالرغم من هذا الوضع الذي يعيشه فريق الراسينغ البيضاوي، الى أن ادارة الفريق قررت استئناف التدابير في ظل احترام تام للتدابير الوقائية والبرتوكول الذي اعلنت عنه الجامعة الملكية لكرة القدم.

L’article بعد إصابة ثلاث أعضاء من الفريق الراسينغ البيضاوي بـ »كورونا ».. يستأنف تداريبه وسط تدابير إحترازية est apparu en premier sur فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *