ع اللطيف بركة : هبة بريس

وجدت جمعية شمس الجنوب لأرباب “جيت سكي” بأكادير، نفسها ” تائهة ” بين الشروط الموضوعة الصادرة عن الوالي ” حجي” وبين تقاعس عمدة أكادير ” المالوكي” في تقديم الطلبات الى اللجنة الاقليمية للبث فيها.

وبحسب بيان للجمعية توصلت ” هبة بريس” بنسخ منه، موجه للرأي العام، تؤكد فيه أن الجمعية قد راسلت والي جهة سوس ماسة والمجلس الجماعي ومدير النقل والتجهيز واللوجستيك من أجل تجديد رخص شغل الملك العام البحري لفائدة للشركات المنضوية تحت لوائها، رغم الشروط والتحملات والالتزامات الملقاة على عاتقها سواء إزاء العمال والضرائب وشركات التأمين وكذلك الشأن بالنسبة لرسوم الجماعة الملقاة على عاتقها في إطار ممارسة انشطتها المتمثلة في نصب منصة خدماتية في شكل رواق فوق رمال الشاطئ لممارسة الرياضات المائية بواسطة محركات جيت سكي، لكن يضيف بيان الجمعية أن مطالبها لم تجد صدى ولم تسوى وضعية الشركات المنضوية.

وأضاف البيان أن آخر إعلان هو ما صدر عن والي الجهة مفاده ” أن ترخيص شغل الملك العام البحري فواق الشواطئ التابعة للجماعات الترابية بأكادير من أجل مزاولة أنشطة تجارية متوقف على قيام الجماعات المعنية بالاجراءات والتدابير المنصوص عليها في الدورية الوزارية المشتركة رقم 598 .

من جانبه صدر عن عمدة المدينة ” المالوكي ” كتاب عدد 340110 المؤرخ في 20 ماي 2019 والذي يشير فيه الى ” ضرورة إدلاء الشركات بشواهد إبراء الذمة الجبائية اتجاه الجماعة ، وكون مطلب تجديد الرخص تستدعي عرض ملفات الشركات على اللجنة الاقليمية لتسيير الشواطئ تفعيلا لمقتضيات الدورية المشتركة المشار إليها أعلاه علما بأن إنعقاد بث هذه اللجنة في المطالب متوقف عن قيام الجماعة بالاجراءات والتدابير التمهيدية الواردة في مراسلة والي الجهة الموجه الى رئيس الجماعة تحت إشراف رئيس المنطقة الحضرية أكادير المحيط بمعنى إعداد دفتر تحملات لكل نشاط على حدة يبرز معايير الانتقاء والاختيار والاخذ بعين الاعتبار مختلف الجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

وبين هذا وداك يبقى أرباب الشركات التي تشتغل بشكل موسمي على رمال شواطئ أكادير، تنتظر من المسؤولين تجديد تراخيص عملها، إعتبارا لمساهمتها في الجاذبية السياحية للمدينة وكذلك لأنها تشغل يد عاملة مهمة تعيل بدورها العشرات من الأسر .

وتأمل الجمعية تسريع البث في طلباتها ومنحها الرخص تفعيلا لشعار تقريب الادارة وتشجيع الاستثمار من أجل فسح المجال لها لاستقبال زبناءها من السوق الداخلية خصوصا بعد مرحلة جمود تسببت فبها جائحة ” كوفيد 19″.

Categories: World

0 Comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *